اعراض فقر الدم-كيفية علاج فقر الدم-فقر الدم

صحة

اعراض فقر الدم-كيفية علاج فقر الدم-فقر الدم

 

اعراض فقر الدم-كيفية علاج فقر الدم-فقر الدم

الحمدلله رب العالمين , والصلاه والسلام على سيدنا محمد .

فقر الدم

فقر الدم (الأنيميا ) هو حالة طبية تتميز بعدم وجود كمية

كافية من خلايا الدم الحمراء في الجسم لتنقل كمية كافية

من الأكسجين إلى الأنسجة .

اعراض فقر الدم

  • اشتهاء أكل أشياء أخرى غير الطّعام، مثل: التّراب، والشّمع،

        والعشب، والورق، والجليد، وغيرها، وهذه الأعراض تحدث عند

        المريض بفقر الدّم بسبب الحاجة للحديد، ويسمّى القطا، أو

        شهوة الغرائب .

  • صعوبة بالتنفّس عند صعود السلالم، أو ممارسة أيّ نشاط متعب .

  • الشّعور بارتفاع في حرارة الجسم، وعدم القدرة على تحمّل الجوّ

        الحار .

        الادراكيه وخفقان سريع وغير منتظم وبرود اليدين والقدمين .

  • سرعة تقلّب المزاج، والانفعال، والإصابة باضطرابات النوم .

  • هشاشة الاضافر وتكسرها .

  • الإصابة بمتلازمة تململ السّاقين، وهو أكثر شيوعاً عند الأشخاص

        الذين يعانون من فقر الدّم بسبب نقص كمّية الحديد .

  • إحساس المريض بخدرانٍ عامّ في جسمه خاصّةً في اليدين، أو

        إحساسه بوخزٍ كالإبر في جسمه .

  • تشنّج بعض العضلات، مثل عضلات الساقين وتقرحات المعدة والفم .

  • فقدانٍ في الذّاكرة، ولكن هذا العرض ليس دائماً بل هو قليل الظهور

        وصعوبه في النظر ولكن ايضا في حالات نادره .

اسباب فقر الدم

  • انخفاض إنتاج الكريات الحمراء وزيادة هلاك كريات الدم الحمراء .

  • نقص أو خلل إنتاج كريات الدّم الحمراء: في أنواع فقر الدّم التي تندرج

        تحت هذا المُسبّب، لا ينتج الجسم عدد كافٍ من كريات الدّم الحمراء،

        أو أنّه يقوم بإنتاج كريات دم حمراء غير قادرة على أداء وظائفها الطبيعيّة

        بشكل صحيح .

  • لإصابة ببعض الأمراض: هنالك أمراض دم معينة بإمكانها التسبب بتلف خلايا

        الدم الحمراء بشكل مكثف , الاضطرابات في الجهاز المناعي يمكن أن تدفع

        الجسم إلى إنتاج أضداد لخلايا الدم الحمراء، والتسبب بإتلافها قبل الأوان

        كما أن تناول أدوية معينة، كأنواع مختلفة من المضادات الحيوية المستعملة

        لمعالجة أنواع مختلفة من العدوى (التلوثات)، يمكن أن يتسبب، أيضا، بتلف

        خلايا الدم الحمراء .

  • خسارة الدّم: يكون هذا السّبب واضحاً في حالات النّزيف، ولكنّه يمكن أن

        يحدث دون أن يكون ملُاحظاً وبشكل بطيء، كما يحدث في بعض اضطرابات

        الجهاز الهضمي مثل القرحة، والتهاب المعدة، والبواسير، والسّرطان .

علاج فقر الدم

لا بد من معرفة السبب قبل بدء العلاج. فإذا كان نقص الحديد بسبب نزيف

مزمن فلابد من معالجة النزيف أولاً ثم التزود بحبوب الحديد لتعويض النقص،

وإذا كان النقص لقلة تناول الحديد مع الغذاء أو ضعف امتصاصه فلابد من أخذ

دواء لتعويض الحديد. ويحتاج المريض إلى شهر أو شهر ونصف لتبدأ فعالية

الحبوب التعويضية.وقد يحتاج في الحالات المرضية الشديدة إلى إعطاء حقن

تعويضية أو إعطاء هرمون لتنشيط عملية تصنيع الحديد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *