ما هي شروط الصيام-شروط الصيام-الصيام

اسلامي

ما هي شروط الصيام-شروط الصيام-الصيام

 

ما هي شروط الصيام-شروط الصيام-الصيام

الحمدلله رب العالمين , والصلاه والسلام على سيدنا محمد .

الصيام

عبادة يتفق المسلمون على تحديد ماهيتها وأساسياتها، فهو

بمعنى: (الإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر الثاني إلى

غروب الشمس بنية)، كما أن صوم شهر رمضان من كل عام:

فرض بإجماع المسلمين، وهو أحد أركان الإسلام الخمسة،

وفضائله متعددة، ويشرع قيام لياليه، وخصوصاً العشر الأواخر منه،

وفيه ليلة القدر، وتتعلق به زكاة الفطر، وهو عند المسلمين موعد

للفرحة، والبر والصلة، وعوائد الخير. وفرض الصوم على المسلمين

في السنة الثانية للهجرة، بأدلة منها قول الله تعالى: {كُتِبَ عَلَيْكُمُ

الصِّيَامَُ}، وقوله تعالى: {فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ}، وحديث:

(بني الإسلام على خمس..) وذكر منها: صوم رمضان .

شروط وجوب الصيام

 

  • الإسلام

فالإسلام شرطٌ من شروط وجوب وصحة الصيام، فلا يجبُ الصَّوم

على الكافر، ولا يقبل منه إنْ أتَى به، ولكن إن أسلم فليس عليه

قضاء ما فاته، وإن كان اسلامه في شهر رمضان فليس عليه حرج

عن الأيام التي قبل إسلامه فلا يقضيها ويكمل بقية الشهر .

  • البلوغ

فكما أنّ جميع العبادات لا تجب على من لم يبلغ الحُلُم فإنّ الصيام

كذلك لا يجب على الصبي حتى إن كان مُميِّزاً، إنما يجب على والد

الصبيِّ المُميّز أو والدته أو من يتولى شؤونه إن كان يتيماً أن يأمره

بالصّيام إذا كان ممّن يقدر عليه، حتى يعتاد الصيام إذا كبُر ويعلم

أهميّته وضرورة صيامه، وحُرمة الإفطار في رمضان .

  • العقل

من شروط الصوم العقل وهو عبارة عن فهم خطاب الشرع؛ لأنه لا

تكليف على من لا يعقل خطاب الشرع، فلا يجب الصوم على المجنون،

ولا يصح منه الصوم حال الجنون إذ الجنون من مبطلات الصوم .

  • القدرة على الصيام

فإنّ الصّيام لا يجب على عاجزٍ عنه مهما كان سبب ذلك العجز؛ كالكبر

في العمر، أو إصابته بمرضٍ يستحيل معه الصيام، أو مرضٍ يُؤثّر فيه الصيام

ويُؤخّر من شفاءه، لقول الله سبحانه وتعالى: {وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ

طَعَامُ مِسْكِينٍ} .

  • الإقامة

من شروط الصوم الإقامه أي: عدم السفر، فالمسافر لا يلزمه أن يصوم حال

السفر الذي يباح الفطر بسببه، بل هو بالخيار إن شاء صام، وإن شاء أفطر .

  • الطهارة

فالمرأة الحائض أو النفساء لا صيام عليها حتّى تطهر، ثمّ عليها قضاء ما

أفطرته بعد انتهاء الشهر، وإذا حاضت المرأة بعد الفجر ولو بلحظة فعليها

الإفطار وكذلك لو نزل عليها الدم قبل المغرب بلحظات عليها الإفطار، وصيام

يومٍ آخر .

Related Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *