كيف اتحمل الجوع في رمضان-الجوع في رمضان-رمضان

اسلامي

كيف اتحمل الجوع في رمضان-الجوع في رمضان-رمضان

 

كيف اتحمل الجوع في رمضان-الجوع في رمضان-رمضان

الحمدلله رب العالمين , والصلاه والسلام على سيدنا محمد .

شهر رمضان

شهر رَمَضان هو الشهر التاسع في التقويم الهجري يأتي

بعد شهر شعبان، ويعتبر هذا الشهر مميزاً عند المسلمين

وذو مكانة خاصة عن باقي شهور السنة الهجرية، فهو شهر

 الصوم الذي يعد أحد أركان الإسلام، حيث يمتنع في أيامه

المسلمون (باستثناء بعض الحالات) عن الشراب والطعام

مع الابتعاد فيه عن المحرمات من الفجر وحتى غروب

الشمس الأمر الذي قد يكون شاقاً على بعضهم بسبب

طول ساعات الصيام، نظراً لشعورهم بالجوع والتعب، إلا

أنّه من الممكن التغلّب على هذه المشكلة عن طريق

اتباع بعض العادات الصحية والصحيحة , وفي هذا المقال 

سوف نعرض لكم كيفية تحمل الجوع في رمضان .

كيف اتحمل الجوع في رمضان

        الإفطار، سواء أكانت أغذية نباتية كالبقوليات أم حيوانية

        كاللحوم، والحليب ومشتقاته، نظراً لدورها المهم في بناء

        خلايا الجسم، علماً أنها تحتاج أيضاً إلى وقتٍ طويل ليتم

        هضمها مقارنة بغيرها من العناصر الأخرى، مما يمنح شعوراً

        بالشبع طوال ساعات الصيام، إلا أنّه يجب الأخذ بالاعتبار

        ضرورة أن تكون هذه المصادر البروتينية قليلة الدسم، وصحية

        وغير مقليّة .

        على كميات كافية من الماء تتناسب مع احتياجاته اليومية

         وذلك لكون الماء عنصراً أساسياً لعمل خلايا الجسم المختلفة

         وهو ضروري لطرد السموم والفضلات، ويعمل على تنظيم كافة

          العمليات الحيوية في الجسم .

  • من الأمور الجيّدة في صيام رمضان هو أنّ الأشياء التي يُمنع

        تناولها في وقت ما يُصبح متاح تناولها لاحقاً؛ لذلك عند الشّعور

        بالجوع وعدم التمكّن من تناول الطّعام بالإمكان التفكير في أنّه

        بالإمكان وبعد مضيّ بعض الوقت سيكون من الممكن تناول أي

        شيء .

  • تقسيم الأكل المتناول إلى أكثر من وجبة؛ لأن ذلك سيزيد من

        الشعور بالراحة، كما يعزز عملية الهضم، ويساعد على تجنب

        التلبكات المعوية، بحيث يتم تناول وجبتين خفيفتين بين وجبتي

        الإفطار والسحور، إضافةً إلى ضرورة تأخير وجبة السحور إلى ما

        قبل الإمساك؛ لأن ذلك سيقلل من الشعور بالجوع، بحيث تكون

        غنيةً بالألياف، مثل الحبوب الكاملة، والشوفان، والفريكة، والأرز

        البني، والبرغل، إضافةً إلى الفواكه، والبقوليات، والخضار؛ لأنها

        تمنح شعوراً بالامتلاء والشبع، علماً أنّها تحتاج إلى وقتٍ طويل

        لكي يتم هضمها بشكلٍ كامل .

  • قلل الملح والسكر

        بشكل عام تجد كل التوجيهات والنصائح الصحية تدعو إلى

        التقليل من الأبيضين “الملح والسكر”، ونحن نشدد على

        هذه القاعدة خلال أيام الشهر الفضيل، فتناولك لكميات

        عالية سواء من الملح أو السكريات البسيطة قد يساهم

        في زيادة شعورك بالعطش، لذا ننصحك بالتقليل من:

        الموالح، والحلويات والمشروبات السكرية، ومشروبات

        الطاقة والمشروبات الغازية .

Related Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *